08/05/2021

بوابة السـودان

صحيفة إلكترونية مستقلة

عضو مجلس السيادة عائشة موسى تدعو أساتذة الجامعات ومراكز دراسات السلام للإسهام بالمقترحات العلمية لتحقيق السلام الشامل

الفاشر 1 يناير 2020

دعت عضو مجلس السيادة الانتقالي الأستاذة  عائشة موسى أساتذة الجامعات ومديري مراكز دارسات السلام إلى الإسهام والدفع بمقترحات علمية لتحقيق السلام الشامل والمستدام وتعزيز التعايش السلمي بين مكونات المجتمع.
جاء ذلك خلال زيارة وفد مجلس السيادة برئاسة البروفيسور صديق تاور لجامعة الفاشر مساء اليوم ضمن زيارة الوفد لولاية شمال دارفور على خلفية الأحداث التى شهدتها مدينة الجنينة بغرب دارفور ، واكدت لدى مخاطبتها الأساتذة والعاملين بالجامعة بحضور أعضاء حكومة ولجنه أمن الولاية  اهتمام الحكومة الانتقالية بتحقيق السلام الشامل ومعالجة افرازات الحرب واشارت عضو مجلس السيادة للادوار الطليعة للجامعات ومؤسسات التعليم العالى البحثية فى نشر ثقافة السلام والتعايش السلمي
الى ذلك أوضح والى شمال دارفور المكلف اللواء الركن مالك الطيب خوجلى أن السلام يعد اولى أولويات المرحلة المقبلة ، وأن الجامعات تعد المنارات التعليمية والاجتماعية  والتى تسهم فى تحقيق السلام، مبينا اهتمام حكومة الولاية بدعم جامعه الفاشر وتحسين البيئة الدراسية والسكنية للطلاب والأساتذة، داعيا الجميع  إلى أهمية قبول الآخر ونبذ كافة أشكال التفرقة والشتات.
بدوره رحب مدير جامعه الفاشر البروفيسور ادم صالح محمدين بوفد مجلس السيادة ، مبينا أهمية إشراك الجامعات ومراكز دراسات السلام فى منابر السلام والتفاوض للدفع بالمقترحات العلمية لاحلال السلام المستدام ، داعيا إلى ضرورة توحيد الجهود والرؤى لبناء البلاد خلال هذه المرحلة، كما دعا مدير الجامعه حكومة الولاية لضرورة دعم واسناد الجامعة وتهيئة البيئة الدراسية للطلاب والأساتذة حتى تقوم الجامعة بأدوارها الأكاديمية والاجتماعية.